العمدة ''عبد الرحمن عمر عثمان'' قتلته امرأة كفيفة !

العمدة ''عبد الرحمن عمر عثمان'' قتلته امرأة كفيفة !

العمدة ''عبد الرحمن عمر عثمان'' قتلته امرأة كفيفة !
كشفت وزارة الداخلية الصومالية، اليوم الجمعة 9 أوت 2019، أن التفجير الانتحاري الذي راح ضحيته عمدة العاصمة مقديشو، الشهر الماضي، نفذته امرأة عمياء (كفيفة) كانت تعمل كموظفة في إدارة البلدية.

وقالت الداخلية بيان أصدرته الوزارة بعد أسبوع من وفاة عمدة مقديشو، عبد الرحمن عمر عثمان، إن الأدلة الأولية تفيد بأن "امرأة كانت تعمل في البلدية المحلية فجرت نفسها بعون امرأة أخرى.. هي أيضا موظفة في البلدية المحلية". 
وأشارت الوزارة إلى أن منفذة الهجوم كانت "معاقة (كفيفة)، وانتهزت هذه الفرصة وتصرفت بشكل عدائي ضد القيادات والناس الذين كانت تعمل معهم". 
وبحسب الوزارة، فإن المنفذة وزميلتها مجهولة الهوية والتي عاونتها في تنفيذ التفجير، أخذتا عطلة عدة أيام وزارتا منطقة تخضع لسيطرة حركة "الشباب". 
وتوفي العمدة،عبد الرحمن عمر عثمان، في مستشفى حمد بالعاصمة القطرية الدوحة، متأثرا بجروح أصيب بها نتيجة هجوم انتحاري استهدف مقره، في 24 جويلية الماضي، وأعلنت حركة "الشباب" مسؤوليتها عنه.