محكمة العدل الأوروبية تمنح حق الإقامة لآباء الأطفال حاملي جنسية دولة أوروبية

محكمة العدل الأوروبية تمنح حق الإقامة لآباء الأطفال حاملي جنسية دولة أوروبية

محكمة العدل الأوروبية تمنح حق الإقامة لآباء الأطفال حاملي جنسية دولة أوروبية

أصدرت محكمة العدل الأوروبية، أمس الاربعاء 10 ماي 2017، حكما يمنح حق الإقامة في الاتحاد الأوروبي لآباء الأطفال حاملي جنسية أي دولة تابعة للاتحاد.


وأكدت المحكمة أنه يجب أن تعطي المحاكم الوطنية الأولية لمصلحة الأطفال باعتبار ما يخلفه الانفصال عن الوالدين من ارتباك في توازن الأطفال.

وأضافت المحكمة أنه إذا ما رفضت المحاكم الوطنية منحها هذا الحق، "لا بد من النظر في وضع الأم وابنها استنادا إلى المادة 20، من المعاهدة الأوروبية التي تنقض الإجراءات الوطنية المتعلقة برفض منح إقامة لأفراد عائلة مواطن أوروبي".

وأشارت المحكمة إلى أنه إذا أجبرت أي أم أخرى على مغادرة البلد الأوروبي "فهذا سيحرم أولادها من الاستفادة من حقوقهم لأنهم سيجبرون على مغادرة أراضي الاتحاد الأوروبي".

ويأتي قرار المحكمة هذا بالرجوع إلى قضية امرأة فنزويلية دخلت هولندا كسائحة وأنجبت طفلا من والد هولندي، وأقاما في ألمانيا إلا أنهما انفصلا عام 2011، وبما أنها لا تملك حق الإقامة في هولندا رفضت سلطات هذا البلد منحها مساعدات عائلية وأصبحت هي المسؤولة الوحيدة عن تربية الطفل والعناية به.