العثور على طفل روسي مقيد بالسلاسل وما كشفه صادم! (صور)

العثور على طفل روسي مقيد بالسلاسل وما كشفه صادم! (صور)

العثور على طفل روسي مقيد بالسلاسل وما كشفه صادم! (صور)
 تمكن طفل روسي من الهرب مقيدا بالسلاسل حول رقبته حيث تم العثور عليه دخل متجر في قرية "فيليكوفيتشنويي” المتواجدة بمنطقة كراسنودار الروسية لكي يحصل على شيء يأكله.

وكان الطفل البالغ 10 سنوات محتجزا من قبل والده رجل الأعمال الذي كان يقيده بالسلاسل ويتركه دون أي طعام لعدة أيام بحسب ما ذكرته صحيفة “ديلي ميل”.


وبسؤاله عن القيود المعلقة حول رقبته، أخبر الطفل موظفي المحل بأن والده صاحب الـ 46 عامًا سجنه في منزله وكان يعاقبه ومنع عنه الطعام حيث  توسل للموظفين كي لا يخبروا والده أنه هرب.

وتمكن الطفل من الهرب بعدما ذهب والده مع زوجته الثانية التي كانت حاملاً للمستشفى لكي تلد، مضيفًا أنه تمكن بمفرده من تحرير نفسه والهروب من المنزل.

واتصل الموظفون بالشرطة حيث أخبرهم الصبي أنه كان يُربط بالسلاسل بشكل منتظم في القبو أو يتم تثبيته في المبرد بمنزل العائلة لفترات طويلة.

وتم نقل الطفل للمستشفى لإجراء الفحوصات الطبية وتم وضعه في مركز لإعادة تأهيله نفسيًا واجتماعيًا.

وطالبت مفوضة حقوق الطفل في الكرملين آنا كوزنتسوفا، لجنة التحقيق الروسية بالتحقيق في المزاعم المتعلقة برجل الأعمال.

وعلقت فيكتوريا والدة الطفل على تلك الواقعة قائلة: "قلقة للغاية بشأن مصيره، أريده أن يكون معي وليس مع والده الطاغية، وسأبذل قصاري جهدي لكي يكون معي".