العثور على تمثال كلاسيكي لهرقل يعود تاريخه لـ2000 عام في اليونان

العثور على تمثال كلاسيكي لهرقل يعود تاريخه لـ2000 عام في اليونان

العثور على تمثال كلاسيكي لهرقل يعود تاريخه لـ2000 عام في اليونان
اكتشف علماء آثار بقايا تمثال كلاسيكي يعود تاريخه إلى أكثر من 1800 عام، في مدينة فيلبي القديمة، الواقعة شمال شرق اليونان.

وعثر علماء آثار خلال عملية التنقيب، على المنحوتة التي تعود إلى الحقبة الرومانية، أي القرن الثاني ميلادي، التي تصوّر البطل الأسطوري هرقل، المعروف أيضًا باسم هيراكليس، وفق ما جاء في بيان صادر عن وزارة الثقافة والرياضة في اليونان.

وركّز فريق الباحثين من جامعة أرسطو في مدينة سالونيك اليونانية، جهودهم بالحفر في موقع قائم على أحد شوارع المدينة الرئيسية، واختتموا أعمالهم في منتصف سبتمبر.

وأفادت وزارة الثقافة أنّ الحفريات كشفت أيضا عن هيكل تزيّنه زخارف يُعتقد أنه نافورة، اعتلاها التمثال.

ويعتقد علماء الآثار أنّ الهيكل يعود إلى القرن الثامن أو التاسع ميلادي. وأوضح البيان أنّه لطالما زيّنت التماثيل في الغالب، المباني والأماكن العامة في القسطنطينية، حاليًا اسطنبول بتركيا، خلال العهد الروماني حتى أواخر العصر البيزنطي.

ووصفته الوزارة بأنه تمثال "أكبر من حياة"، فالقطعة الأثرية تصوّر هرقل الشاب.

وتقول الأسطورة إنّ هرقل، ابن الإله اليوناني زيوس حاكم جبل أوليمبوس، تمتّع بقوة خارقة ونجح بتخطي 12 اختبارًا كلّفه بها الملك أوريستوس.

وتمكّن الخبراء من تحديد هوية البطل الأسطوري بناءً على الأسد المتدلي من يده اليسرى وهراوة عثر عليها.