العاهل الأردني يتعهد برد قوي على هجوم الكرك

العاهل الأردني يتعهد برد قوي على هجوم الكرك

العاهل الأردني يتعهد برد قوي على هجوم الكرك

تعهد العاهل الأردني،الملك عبدالله الثاني، خلال ترؤسه جلسة لمجلس الوزراء،اليوم الأربعاء 21 ديسمبر 2016، برد قوي على الأحداث الدموية الأخيرة في محافظة الكرك، مشددا على ''ضرورة مضاعفة الجهود للتصدي لمن يعبث بأمن الوطن'' على حد قوله.


ودعا الملك الى دعم القوات الأمنية ومواصلة العمل بكل زخم وقوة، ومضاعفة الجهود على كل الأصعدة، من أجل تحقيق ما فيه مصلحة الأردن.

وقال لملك عبدالله الثاني، إن ''سنرد بقوة على كل من يعبث أو يحاول العبث بأمن الوطن''.

يذكر أن محافظة الكرك، شهدت الأحد الماضي هجوما إرهابيا،وقع في القلعة الأثرية في المدينة، أسفر عن مقتل 10 أشخاص، بينهم سائحة كندية، وتم اعتقال ممول الخلية الإرهابية المسؤولة عن الهجمات.