الضربة الإيرانية تُصيب 34 عسكريا أمريكيا بارتجاج في المخ

الضربة الإيرانية تُصيب 34 عسكريا أمريكيا بارتجاج في المخ

الضربة الإيرانية تُصيب 34 عسكريا أمريكيا بارتجاج في المخ
أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية، اليوم الجمعة 24 جانفي 2020، أن 34 جنديا جرى تشخيص معاناتهم من إصابات في الدماغ عقب الضربة الإيرانية على قاعدة في العراق.

وقال الناطق باسم البنتاغون، جوناثان هوفمان، إن 8 جنود نقلوا في السابق إلى ألمانيا للعلاج قد جرى تحويلهم إلى الولايات المتحدة. 
وتصريح هوفمان يكذّب تصريح وزير الدفاع الأمريكي مايك إسبر، الذي كان قد أعلن إبان الضربة أنه لم تقع أي إصابات في صفوف جنوده جراء الضربة الإيرانية. 
وكان المتحدث باسم القيادة المركزية الأمريكية، بيل أوربان، قد أكد في وقت سابق، أنه "بينما لم يقتل أي عسكري أمريكي في الهجوم الإيراني يوم 8 جانفي على قاعدة عين الأسد الجوية في العراق، إلا أنه عولج العديد من الجنود من أعراض ارتجاج بالدماغ بسبب الانفجارات".