الشرطة الفرنسية تستخدم الغاز المسيل وتعتقل متظاهرين

الشرطة الفرنسية تستخدم الغاز المسيل وتعتقل متظاهرين

الشرطة الفرنسية تستخدم الغاز المسيل وتعتقل متظاهرين
اعتقلت الشرطة الفرنسية 106 متظاهرا وأطلقت الغاز المسيل للدموع خلال الاحتجاجات التي دعت إليها "السترات الصفراء"، اليوم السبت 21 سبتمبر 2019، وتزامنت مع مسيرة من أجل المناخ والاحتفالات بيوم التراث الأوروبي.   

ونشرت السلطات الفرنسية 7500 شرطي اليوم السبت في شوارع المدينة، مع شاحنات مزودة بخراطيم المياه والعربات المصفحة التابعة في باريس، استعدادا للمظاهرة الجديدة لحركة "السترات الصفراء" التي بدأت قبل 10 أشهر احتجاجا على السياسات الضريبية والمالية للحكومة، قبل أن تتحول إلى احتجاج ضد الرئيس إيمانويل ماكرون. 

وقال قائد شرطة باريس ديدييه لاليمون إنه إزاء من "يريدون على ما يبدو الثأر ويعلنون أنهم لن يتنازلوا أبدا، أقول لهم نحن سنكون هناك بعدد كاف.. وقادرين تماما على وقف كل مبادرة تهدف للتدمير والتخريب".

ومنع المسؤولون الأمنيون إجراء التظاهرات في ساحة الشانزليزيه وفي مناطق أخرى في قلب العاصمة الفرنسية سبق أن شهدت أعمال تخريب مطاعم ومتاجر فاخرة.