الرئيس الفرنسي يعد بدعم مهاجري ليبيا وإعادتهم إلى بلدانهم

الرئيس الفرنسي يعد بدعم مهاجري ليبيا وإعادتهم إلى بلدانهم

الرئيس الفرنسي يعد بدعم مهاجري ليبيا وإعادتهم إلى بلدانهم

تعهد الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون،اليوم الاربعاء 29 نوفمبر 2017، بأن تقدم بلاده دعما كبيرا لمبادرة دولية جديدة تسعى إلى إعادة مهاجرين أفارقة مستعبدين في ليبيا إلى بلدانهم.


واقترح ماكرون الذي يقوم بأول جولة إفريقية منذ توليه المنصب، مبادرة إفريقية أوروبية مشتركة لشن ضربات على المتورطين في الاتجار في البشر، باعتبارهم مسؤولين عن جرائم ضد الإنسانية.

وأضاف أن الدول الإفريقية تحتاج إلى الدعم حتى يبقى المواطنون الشباب في بلدانهم، وفق ما نقلت "تايمز" البريطانية.