الحدود التركية السورية: الاتحاد الأوروبي يندّد ويتوعد بعقوبات

الحدود التركية السورية: الاتحاد الأوروبي يندّد ويتوعد بعقوبات

الحدود التركية السورية: الاتحاد الأوروبي يندّد ويتوعد بعقوبات
دخل الاتحاد الأوروبي على الخط في علاقة بالوضع المستجد على الحدود السورية التركية، متوعدا بفرض عقوبات على أنقرة، وفق ما أعلنه مشرعو الاتحاد الأوروبي اليوم الأربعاء 23 أكتوبر 2019.


وندّد الاتحاد الأوروبي بالهجوم التركي الذي يستهدف إقامة ''منطقة آمنة'' في شمال شرق سوريا مما يمهد الطريق أمام فرض عقوبات مالية أوروبية جديدة على أنقرة. 
كما عبّرت حكومات دول الاتحاد الأوروبي عن احتجاجها ضد توغل أنقرة في الأراضي السورية، وفق ما نقلته رويترز.

وتعمل تركيا على إقامة ''منطقة آمنة'' على طول الحدود مع شمال شرق سوريا والذي يبلغ 440 كيلومترا واتفقت أمس الثلاثاء مع روسيا على خطوات لانسحاب وحدات حماية الشعب الكردية أكثر من 30 كيلومترا من الحدود على أن يعقبها قيام قوات الجانبين بدوريات مشتركة في عمق عشرة كيلو مترات، وهو اتفاق وصفه دبلوماسي أوروبي كبير بأنه ''نكسة كبيرة لحلف شمال الأطلسي'' بعد انسحاب القوات الأمريكية الذي أقلق التحالف العسكري. 

ويدعو مشروع قرار من المتوقع أن يوافق عليه مشرعو الاتحاد الأوروبي يوم الخميس ويحظى بتأييد كل الكتل السياسية في البرلمان لاتخاذ إجراءات اقتصادية مناسبة ومحددة ضد تركيا، مطالبين إياها بالانسحاب فورا من سوريا.