الجيش الوطني الليبي يستعد لتنفيذ عملية عسكرية

الجيش الوطني الليبي يستعد لتنفيذ عملية عسكرية موسعة

الجيش الوطني الليبي يستعد لتنفيذ عملية عسكرية موسعة
أقرت حكومة الوفاق في ليبيا، ضمنيا، بتزويد قواتها بدفعة جديدة من الأسلحة التركية وفق ما جاء في بيان ما تم تسميته "بعملية بركان الغضب" التي تقودها الميليشيات في ليبيا.

وقال البيان الذي تم نشره على صفحة "بركان الغضب" إن حكومة الوفاق تمد قواتها بمدرعات و ذخائر وأسلحة نوعية، استعدادا لما وصفتها بـ "عملية موسعة يتم خلالها القضاء على المتمردين في محيط طرابلس"، في إشارة إلى قوات الجيش الوطني الليبي الذي ينفذ عملية عسكرية منذ 4 أفريل 2019 شعارها " تحرير طرابلس".

وكانت وسائل اعلام عديدة قد تحدثت في تقارير سابقة أن حكومة الوفاق الليبية يتم تزويدها بأسلحة تركية لمواجهة الجيش الليبي بقيادة خليفة حفتر.

جدير بالذكر أن مدينة طرابلس تشهد عمليات نزوح لآلاف المدنيين والأطفال جراء الصراع داخلها وبمحيطها وفق ما نبهت إليه منظمة الأمم المتحدة.