الجزائر: عفو رئاسي يشمل آلاف السجناء

الجزائر: عفو رئاسي يشمل آلاف السجناء

الجزائر: عفو رئاسي يشمل آلاف السجناء
أصدر الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، اليوم الإثنين 4 جويلية 2022، 5 مراسيم عفوٍ لصالح آلاف المساجين من عدة فئات بمناسبة الذكرى الـ60 لاستقلال البلاد عن الاستعمار الفرنسي في 5 جويلية 1962.


وحسب البيان، تتراوح مراسيم العفو الرئاسي بين الإفراج وتخفيف العقوبة، كما أوصى تبّون بتدابير تهدئة لفائدة موقوفين في مظاهرات الحراك.
ويستفيد من إجراءات العفو العادية (التخفيفية) بموجب المرسوم الأول، 14914 سجينا، محكومٌ عليهم نهائياً في جرائم القانون العام، فيما تناولت المراسيم الـ4 الباقية إجراءات عفو استثنائية، تشمل المحبوسين المحكوم عليهم نهائياً بعقوبة الإعدام أو السجن المؤبد، واستبدالها بالسجن 20 سنة.


كما يستفيد من العفو المحبوسين من مرضى السرطان والقصور الكلوي، والناجحين في شهادات التعليم المتوسط والتكوين المهني والباكالوريا، حيث تخفّض عقوبتهم 24 شهراً.وأوضى الرئيس الجزائري أيضا بتدابير تهدئة لفائدة الشباب المتابعين جزائياً، والموجودين رهن الحبس، لارتكابهم وقائع التجمهر وما ارتبط بها من أفعال".