الجزائر تقضي على أمير داعشي خطير في تيبازة

الجزائر تقضي على أمير داعشي خطير في تيبازة

الجزائر تقضي على أمير داعشي خطير في تيبازة

تمكنت قوات الجيش الجزائري عن طريق وحدة أمنية وعسكرية مشتركة، تابعة للقطاع العملياتي بتيبازة من القضاء على أمير داعشي يدعى "أبو المنذر" بساحل ولاية تيبازة المعروف سابقا بتنظيم "حماة الدعوة السلفية" سابقا.


ونشرت وزارة الدفاع الجزائري اليوم الاثنين بلاغا تضمن تفاصيل العملية جاء فيه أن "كتيبة مشتركة تمكنت من القضاء، يوم 13 مارس 2016 على الساعة الثامنة مساءً، على الإرهابي الخطير "ب.مولود" المدعو "المنذر" قرب بلدية ڤوراية بولاية تيبازة".

كما "استرجعت مسدسا رشاشا من نوع كلاشنيكوف وكمية من الذخيرة ومنظار ميدان وقنبلة يدوية وهواتف نقالة" بالإضافة إلى كشف وتدمير مخابئ للإرهابيين بتيزي وزو، تحتوي على أجهزة اتصال لاسلكية ومنظاري ميدان وحزام ناسف ولغم تقليدي ومواد متفجرة وكمية من الذخيرة وأغراض مختلفة".

من جهة أخرى وفي إطار محاربة الجريمة المنظمة، تم توقيف ثلاثة (03) تجار مخدرات بتلمسان وضبط (22,66) قنطار من الكيف المعالج كانت معبأة داخل شاحنة وسيارة سياحية.

وبكل من تمنراست وبرج باجي مختار وعين ڤزام تم توقيف ثمانية (08) مهربين وضبط جهاز كشف عن المعادن وثلاثة (03) مولدات كهربائية وثلاث (03) مطارق ضغط ومواد متفجرة وخمسة (05) عربات رباعية الدفع و(1,64) طن من المواد الغذائية و(1380) لتر من الوقود.

كما تم توقيف (144) مهاجرا غير شرعي من جنسيات إفريقية مختلفة بكل من تمنراست وغرداية وورڤلة والأغواط وأدرار، وفق نفس المصدر.