الإمارات أكبر مستثمر عربي بالسوق الأمريكية

الإمارات أكبر مستثمر عربي بالسوق الأمريكية

الإمارات أكبر مستثمر عربي بالسوق الأمريكية
قال وزير الاقتصاد الاماراتي سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد، إن دولة الإمارات أكبر مستثمر عربي بالسوق الأمريكية بإجمالي استثمارات تقدر بحوالي 4.8 مليار دولار، مؤكداً على عمق العلاقات الثنائية بينم البلدين ، حيث سجلت التجارة الخارجية غير النفطية بين البلدين نحو 24.5 مليار دولار نهاية عام 2018.

وجاء تصريح الوزير الاماراتي على هامش رئاسة الوزير لوفد اماراتي يشارك في أعمال قمة "اختر أمريكا للاستثمار 2019" التي انطلقت بالعاصمة الأمريكية واشنطن أمس وتستمر حتى 12 من الشهر الجاري، بمشاركة دولية واسعة وبحضور إيفانكا ترامب مستشارة الرئيس الأمريكي ولاري كودلو المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض ومدير المجلس الاقتصادي الوطني، ووزير التجارة الأمريكي ويلبر روس، إلى جانب عدد من كبار مسؤولي الحكومة الأمريكية ونخبة من صناع القرار ورؤساء ومسؤولي حكومات ومستثمرين ورجال أعمال من مختلف دول العالم.

وأكد الوزير حرص الدولة على المشاركة في أعمال قمة " اختر أمريكا للاستثمار" لما تمثله من منصة مهمة للشركات الإماراتية المستثمرة في الخارج، لافتاً الى أن هذه المشاركة هي الثانية على التوالي لوفد الدولة في أعمال القمة والتي تهدف بشكل رئيسي للاطلاع على الفرص الاستثمارية في الولايات المتحدة الأمريكية وخاصة في القطاعات التي تتمتع فيها الشركات الإماراتية بخبرات وقدرات عالية.

وعلى هامش أعمال القمة، عقد الوزير اجتماعاً ثنائياً مع لاري هوجان حاكم ولاية ماريلاند، بحضور عبد الله آل صالح وكيل وزارة الاقتصاد لشؤون التجارة الخارجية الإماراتية ، وسعود النويس الملحق التجاري بسفارة الإمارات لدى الولايات المتحدة، وتوماس برونز المستشار الإقليمي للشؤون التجارية في منطقة الخليج في سفارة الولايات المتحدة الأمريكية لدى الامارات.

وأكد الوزير خلال اللقاء على قوة العلاقة الاستراتيجية التي تربط دولة الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية في كافة المجالات وخاصة الاقتصادية والاستثمارية والتجارية، مشيراً إلى أن الامارات أكبر مستثمر عربي بالسوق الامريكية .

وبحسب بيانات منشورة عن القمة، فإن الولايات المتحدة الأمريكية تعد أكبر موطن للاستثمار الأجنبي المباشر على مستوى العالم، حيث تقدر إجمالي الاستثمارات الأجنبية بها نحو 4 تريليونات دولار وفقاً لأحدث البيانات، فيما يدعم الاستثمار الأجنبي المباشر ما يقرب من 14 مليون وظيفة أمريكية، وهو مسؤول عن 370 مليار دولار من صادرات السلع الأمريكية