استشهاد مدنيين جراء غارات الاحتلال الصهيوني على ضواحي دمشق  

دمشق: استشهاد مدنيين بصواريخ جيش الاحتلال الصهيوني

دمشق: استشهاد مدنيين بصواريخ  جيش الاحتلال الصهيوني
أكّدت وكالة الأنباء السورية ''سانا''، أن غارات قوات الاحتلال الصهيوني على ضواحي دمشق، الليلة الماضية، أدت إلى خسائر بشرية ومادية، جراء سقوط شظايا الصواريخ عقب تصدي الدفاعات السورية لها وإسقاط بعضها.


وقالت الوكالة، إن شظايا أحد الصواريخ أصابت منزلا في بلدة سعسع جنوب غرب دمشق، ما أسفر عن تدمير المنزل واستشهاد شخصين وإصابة عدد آخر تم نقلهم إلى المشافي في القنيطرة ودمشق لتلقي العلاج المناسب.

وأفاد مصدر طبي في مشفى قطنا الوطني بأن رجلا وامرأة أستشهدا، فيما أصيب عدد آخر جراء الغارات على بلدة بيت سابر بمنطقة سعسع في جنوب غرب دمشق.

كما أصابت شظايا أحد الصواريخ أيضا بناية سكنية في ضاحية قدسيا بغرب دمشق، ما أسفر عن إصابة فتاة وإلحاق أضرار كبيرة في البناء.

وقال محافظ ريف دمشق، علاء إبراهيم، إن المحافظة ستقدم العون والمساعدة للمتضررين من الغارات الصهيونية وستقوم بترميم المنازل المتضررة، مضيفا أن "العمل على تقديم العون للمتضررين سيبدأ منذ اللحظة، وتم الطلب من رؤساء البلديات بريف دمشق ولجنة من المحافظة لحصر جميع الأضرار".