إعصار ايرما يجبر أهالي فلوريدا الأمريكية على إجلاء منازلهم

إعصار ايرما يجبر أهالي فلوريدا الأمريكية على إجلاء منازلهم

إعصار ايرما يجبر أهالي فلوريدا الأمريكية على إجلاء منازلهم

عمد سكان فلوريدا إلى تدعيم منازلهم ومتاجرهم بالألواح الخشبية وأكياس الرمل تحسبا للدمار الذي يمكن أن يحدثه إعصار إيرما الذي يقترب بسرعة من الولاية الأمريكية فيما تقوم أعداد هائلة من السكان بالمغادرة بعد أن وجه مسؤولو الإغاثة أوامر بالإخلاء الإلزامي لـ 5,6 ملايين من سكان فلوريدا مع اقتراب الإعصار.


وبعد تسببه في مصرع 19 شخصا وتدمير آلاف المنازل في عدد من الجزر الكاريبية بلغ الإعصار اليابسة في أرخبيل كاماغوي الكوبي عاصفة من الدرجة الخامسة القصوى.

ويقترب الإعصار من فلوريدا المجاورة الواقعة جنوب شرق الولايات المتحدة محملا بعواصف بسرعة 260 كلم بالساعة، بحسب مركز الأعاصير الوطني الذي أضاف أن عين الإعصار تبعد حوالي 480 كلم جنوب شرق ميامي.

وحذر حاكم فلوريدا ريك سكوت من أن إيرما ربما يكون أعنف من الإعصار أندرو الذي أودى بحياة 65 شخصا في 1992 منبها سكان الولاية وعددهم 20,6 مليون نسمة أن يكونوا على استعداد للإخلاء.

وقال مدير مركز الأعاصير بالإنابة إيد رابابورت "لا نعرف بعد ما إذا كان الوضع لا يمثل خطرا على الحياة للناس الذين لا يزالون في كيز".