أستاذة أمريكية تستغل طفلة للاتجار في الجنس مع مغاربة (صورة)

أستاذة أمريكية تستغل تلميذة للاتجار في الجنس مع مغاربة (صورة)

أستاذة أمريكية تستغل تلميذة للاتجار في الجنس مع مغاربة (صورة)

ألقت السلطات الأمنية الأمريكية، مطلع العام الجاري، على مدرّسة بإحدى معاهد ولاية تكساس بعد أن حاولت الاتجار في الجنس، مستغلة فتاة قاصرا كانت تبعث بصورها إلى رجال بالمغرب.


وحسب تقارير صحفية أمريكية، فإنّ الأستاذة ''أمبر باركر''، البالغة 37 سنة والمشتغلة في إحدى ثانويات ولايــة تكساس، قامت بإغواء فتاة قاصروعملت على تصويرها بملابس داخلية وبعثت الصور إلى مجموعة من الرجال في المغرب وذلك في شهر نوفمبر من العام الماضي.


وأفاد رئيس مقاطعة فريستون بولاية تكساس، ''جيريمي شيبلي'' في إعلانه عن الاعتقال: "كان هذا عملاً جماعياً جيدًا بسبب تقرير أحد الأشخاص لنا". وتقول السلطات إنه تم الاتصال بها من قبل أفراد عائلة الفتاة الذين أعربوا عن قلقهم من نوايا الأستاذة مع الفتاة.

وحسب الشرطة الأمريكية، فقد كانت الأستاذة تخطط لإرسال الفتاة إلى المغرب، وكانت تخبر من يتحدثون معها بأن الفتاة عذراء وستنزل بمطار الدار البيضاء، فيما أكّد المحققون أن باركر سبق أن سافرت لوحدها إلى المملكة المغربية في 26 ديسمبر الماضي، وتم إلقاء القبض عليها حين عودتها إلى بلادها.

أستاذة