مدنين: ارتفاع الإصابات بكورونا ومؤشرات بظهور موجة ثانية

مدنين: ارتفاع الإصابات بكورونا ومؤشرات بظهور موجة ثانية

مدنين: ارتفاع الإصابات بكورونا ومؤشرات بظهور موجة ثانية
ارتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا، في ما قد تكون الموجة الثانية لهذا الفيروس بولاية مدنين، إلى 47 حالة، بتسجيل 11 اصابة جديدة اليوم الجمعة، 7 أوت 2020، من جملة 90 تحليلا تلقت نتائجها هذا المساء، الادارة الجهوية للصحة بولاية مدنين، وفق كاهية مدير الصحة الأساسية، زيد العنز.

وتتوزع هذه الإصابات ال11 الأخيرة، بين 3 إصابات محلية بجربة ومدنين و8 حالات وافدة من بين عائدين من أوروبا والسعودية وليبيا، بكل من جربة وجرجيس.
ويعتبر أغلب المصابين الذين تم تسجيلهم منذ أسبوعين من عودة الحالات، من العائدين من ليبيا الخاضعين للحجر الصحي الإجباري، بعدد 24 إصابة و6 إصابات محلية تتواصل عميلة التقصي حولها، بإخضاع 90 شخصا يوميا، إلى التحليل بالمخبر الجديد بالمستشفى الجهوي الصادق المقدم بجربة.


وفي ظل مؤشرات عن ظهور موجة ثانية لفيروس كورونا وعن احتمال التعايش مع هذا الفيروس، وفق الدكتور زيد، تبقى العودة إلى مختلف الإجراءات الوقائية أمرا ضروريا وإدراجها ضمن ممارساتنا وتقاليدنا اليومية للتوقي من هذا الفيروس وحماية انفسنا منه، مشددا على أهمية العودة إلى ارتداء الكمامات والالتزام بالتباعد الجسدي وغسل الايدي ومختلف الممارسات التي جنبت المواطن في فترة سابقة، خطر العدوى، ليسهل على المواطن التعايش مع هذا الفيروس.


وامام هذه الوضعية، تتواصل الحياة اليومية الصيفية على أجوائها الاعتيادية، بين احتفالات الأعراس وتجمعات كبيرة على الشواطئ وبالفضاءات الترفيهية المختلفة المكتظة وبالمساحات التجارية الكبرى التي لم يعد يفرض أغلبها، ارتداء الكمامات وقيس درجات الحرارة للحرفاء، بل الإقتصار فقط على وضع مطهر الأيدي عند الدخول.