قفصة: المظيلة 2 لإنتاج الفسفاط ينطلق في العمل مارس القادم

قفصة: مشروع المظيلة 2 لإنتاج الفسفاط ينطلق في العمل مارس القادم

قفصة: مشروع المظيلة 2 لإنتاج الفسفاط ينطلق في العمل مارس القادم

يدخل معمل المظيلة 2 لإنتاج ثلاثي الفسفاط الرّفيع التّابع للمجمع الكيميائي التّونسي في موفّى شهر مارس من العام القادم 2019 طور العمل وهو من المشاريع الكبرى في مجال دعم طاقة الانتاج الوطنية من مادّة ثلاثي الفسفاط الرّفيع الموجّه كلّيا للتصدير إذ سيقفز الانتاج الوطني السّنوي من هذا المنتوج من 460 ألف طنّ حاليا إلى حوالي مليون طنّ بعد دخول هذا المعمل طور الانتاج.


وتوقّع مدير هذا المشروع عبد السلام شوية أن تدخل وحدات إنتاج الحامض الكبريتي والحامض الفسفوري وثلاثي الفسفاط الرّفيع في شهر مارس القادم طور الإنتاج الفعلي إذ أن معدّات مختلف هذه الوحدات هي حاليا في طور التجربة قبل تشغيلها في شهر مارس القادم.

وكان يفترض حسب نفس المصدر أن يكون معمل المظيلة 2 قد دخل طور الانتاج قبل حوالي خمس سنوات من الآن , إلاّ أنّ الاضطرابات الامنية والاجتماعية وتواتر الحراك الاحتجاجي والاعتصامات بمعتمدية المظيلة في السنوات الفارطة تسبّبت في تجاوز الآجال المحدّدة لإتمام هذه المنشأة الصناعية.

ويتكوّن هذا المشروع الذي تنجزه مقاولات صينية وأخرى تونسية وكورية جنوبية من وحدة لإنتاج الحامض الكبريتي والحاجيات وهي وحدة ستكون حسب مدير هذا المشروع مجهّزة بأحدث الانظمة والتقنيات العالمية المعتمدة في مجال مقاومة تلوّث الهواء والحدّ من الافرازات الغازية من خلال الامتصاص المضاعف لثاني أكسيد الكربون بالاضافة الى امتلاك هذه الوحدة لنظام خاصّ باسترجاع الحرارة في صيغة بخار لإنتاج الكهرباء.

كما تتكوّن هذه المنشأة الصّناعية من وحدة لإنتاج الحامض الفسفوري المحلول والمركّز، ولفت عبد السّلام شوية في هذا الاطار أنّه ولأوّل مرّة سيتمّ في بلادنا إنتاج الحامض المركّز بعيدا عن البحر مضيفا أنّه سيتمّ أيضا في عمل هذه الوحدة إحترام المعايير الدولية للحدّ من تلوّث الهواء النّاجم عن إنتاج الحامض الفسفوري وذلك بتركيز وحدة لغسل الفليور ومنظومة لاسترجاع الفليور في صيغة حامض فليوسيليسكي وهو ما سيحدّ من إفرازات الفليور في الهواء.

كما تضمّ هذه المنشأة وحدة لإنتاج ثلاثي الفسفاط الرّفيع بطاقة إنتاج سنوية قدرها 400 ألف طنّ .

أمّا حاجيات هذا المعمل من الفسفاط المجفّف والمبلّل فتقدّر بحوالي واحد مليون طنّ في السّنة فيما قاربت الاستثمارات التي خصّصت لتمويل إنجاز هذه المعمل 450
مليون دينار.

وسيوفّر هذا المعمل 740 فرصة عمل لأعوان وإطارات تمّ إلى حدّ الآن انتداب حوالي 200 بين إطارات وأعوان على أن يتمّ في فترات قادمة انتداب البقيّة .