القافلة الوطنية للمدن الذكية والمستدامة تحط الرحال بولاية قفصة

قفصة: القافلة الوطنية للمدن الذكية والمستدامة تحط الرحال بالولاية

قفصة: القافلة الوطنية للمدن الذكية والمستدامة تحط الرحال بالولاية
حلت اليوم السبت 29 جوان 2019، بمقر بلدية قفصة، القافلة الوطنية للمدن الذكية والمستدامة، التي تشرف عليها الجمعية التونسية للمدن الذكية، بالتعاون مع عدد من الوزارات، وذلك بحضور مكونات المجتمع بالجهة وعدد من المستشارين البلديين.


وتم بالمناسبة، تقديم لمحة عن هذه القافلة التي كانت قد انطلقت في مرحلتها الأولى من شهر افريل الفارط وشملت 12 ولاية، ثم استؤنفت في مرحلتها الثانية منذ شهر جوان الجاري لتشمل باقي ولايات الجمهورية، وتتواصل إلى غاية شهر جويلية المقبل.

الهدف من القافلة 


وتهدف هذه القافلة، الى اعداد تصور مثال عمراني خاص بكل ولاية في أفق سنة 2050، بإشراف عدد من الخبراء والمهندسين المعماريين، وبالاستناد إلى كل ما له علاقة بالمقومات الطبيعية والخصوصيات الجغرافية والبيئية الخاصة بالجهات، وفق ما أفاد به رئيس الجمعية التونسية للمدن الذكية برهان الذوادي.
وأضاف أن الجمعية التونسية للمدن الذكية، قامت بإعداد دراسات بعدد من المدن، وتبين أنها تشهد تطورا عمرانيا وسكانيا غير مدروس، وهو ما دفع الجمعية إلى العمل على ترسيخ مفهوم المدينة الذكية، وإعداد مثال عمراني مستقبلي ناجع خاص بكل جهة بالاستناد إلى خصائصها وخصوصياتها.