قبلي: تسجيل مؤشرات إيجابية في تصدير التمور وفي القطاع السياحي

قبلي: تسجيل مؤشرات إيجابية في تصدير التمور وفي القطاع السياحي

قبلي: تسجيل مؤشرات إيجابية في تصدير التمور وفي القطاع السياحي

أفاد المدير الجهوي للتنمية بقبلي علي باي، بأنّ الولاية حققت مؤشرات تنموية ايجابية في قطاعات الانتاج خلال سنة 2018 واساسا في القطاع السياحي ومجال تصدير التمور، حيث تمكنت لأول مرة من تصدير 23 ألف طن من التمور بصفة مباشرة من المؤسسات المنصبة بالجهة والبالغ عددها 22 مؤسسة.



وأوضح علي باي أن الكميات المصدرة "تمثل 18.7% من الكمية المصدرة من التمور على الصعيد الوطني، والتي بلغت في 2018 اكثر من 124 ألف طن، وقد أمكن لولاية قبلي تحصيل عائدات مادية تفوق 140 مليون دينار من عمليات التصدير هذه، وهو ما يمثل 18 فاصل 9 بالمائة من العائدات الوطنية المسجلة من تصدير التمور خلال نفس السنة والتي بلغت حوالي 744 مليون دينار".
وبين انه "تم خلال سنة 2017 تصدير 15 الف طن فقط بصفة مباشرة من الجهة بعائدات مادية لم تتعدى 87 مليون دينار".


ومن جهة اخرى ذكر المسؤول أن "القطاع السياحي حقق خلال سنة 2018 انتعاشة في عدد الوافدين وفي عدد الليالي المقضاة مقارنة بسنة 2017، ذلك ان مختلف الوحدات السياحية استقبلت في موسم 2018 قرابة 166 الف سائح بزيادة ناهزت 38 فاصل 6 بالمائة مقارنة بسنة 2017، وهو ما انعكس ايجابا على عدد الليالي المقضاة التي ارتفعت بحوالي 24 فاصل 9 بالمائة بين ذات السنتين مرورا من 136 الف ليلة الى 183 الف ليلة".