قبلي: احتجاج عدد من الشبان اثر حجز درجاتهم النارية

قبلي: احتجاج عدد من الشبان إثر حجز دراجاتهم النارية

قبلي: احتجاج عدد من الشبان إثر حجز دراجاتهم النارية

نفذ عدد من الشباب الهواة للرياضات الميكانيكية وقفة احتجاجية صباح اليوم الأربعاء 3 أفريل 2019، أمام مقر ولاية قبلي لتمكينهم من استرجاع درجاتهم النارية كبيرة الحجم التي تم حجزها من قبل الوحدات الأمنية التابعة لولاية مدنين منذ يوم السبت الماضي أثناء قيام هؤولاء الشباب برحلة ترفيهية إلى مدينة جربة.


وأوضح عدد منهم، أن سعر الدرجات يتراوح بين 5 و16 ألف دينار لممارسة هوايتهم في ظل النقص الكبير في وسائل الترفيه بالجهة، مع سعيهم منذ قرابة شهر لتكوين جمعية مختصة في رياضة ركوب الدراجات النارية لتنظيم نشاطهم، خاصة وانهم يقومون دوريا برحلات ترفيهية الى عدد من مناطق الولاية وباقي ولايات الجمهورية، الا انه رحلتهم الأخيرة يوم السبت الماضي لمدينة جربة شهدت حجز 11 دراجة نارية من بين 12 دراجة مشاركة في هذه الرحلة بتعلة عدم امتلاك أصحابها للوثائق القانونية التي تثبت ملكيتهم لها.

وأشاروا إلى أن تكلفة امتلاك دراجة نارية من الحجم الكبير بصورة قانونية لا تقل عن 40 ألف دينار وإلى امتناع أغلب شركات التأمين بالجهة عن تأمين الدراجات النارية بمختلف أنواعها ما يدفع الشباب إلى امتلاك هذه الدراجات دون تسوية وضعياتها القانونية.

هذا وقد تدخل أعضاء من الفرع الجهوي للرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان مع السلط الجهوية في محاولة لايجاد حل لهذه الإشكالية وقد تمت مطالبة أصحاب الدرجات النارية المحجوزة بتقديم التماس باسم وزير الداخلية لتمكينهم من دراجاتهم مع تعهدهم بعدم استعمالها إلى حين تسوية وضعياتها القانونية.