في درجة حرارة بلغت ال49: شيوخ ونساء وأطفال يستغيتون في معبر رأس جدير

في درجة حرارة بلغت ال49: شيوخ ونساء وأطفال يستغيثون في معبر رأس جدير

في درجة حرارة بلغت ال49: شيوخ ونساء وأطفال يستغيثون في معبر رأس جدير
أطلق رئيس المرصد التونسي لحقوق الإنسان، مصطفى عبد الكبير، في تدوينة نشرها، عشية اليوم الخميس 2 جويلية 2020، على حسابه فيسبوك، نداء استغاثة للحكومة التونسية من أجل التدخل العاجل لصالح عدد من المواطنين التونسيين العالقين في معبر رأس جدير تحت أشعة الشمس الحارقة حيث بلغت درجات الحرارة 49 درجة.

ودعا عبد الكبير في نفس التدوينة الجمعيات والمنظمات والأحزاب الوطنة بضرورة التحرك واثارة هذا الملف المستعجل موضحا أن عدد من العمال والشيوخ والأطفال والنساء يمرون بظروف صعبة خاصة مع ارتفاع درجات الحرارة.