صفاقس: جثث ضحايا حادثة اصطدام وحدة بحرية بمركب مازالوا في قسم التشريح

صفاقس: جثث ضحايا حادثة اصطدام وحدة بحرية بمركب مازالوا في قسم التشريح

صفاقس: جثث ضحايا حادثة اصطدام وحدة بحرية بمركب مازالوا في قسم التشريح

أكد عماد المعلول المدير الجهوي للصحة بصفاقس مساء الاثنين 9 أكتوبر2017 أن الجثث الثمانية للأشخاص الذين لقوا حتفهم أمس الأحد في حادثة اصطدام وحدة بحرية تابعة لجيش البحر بأحد المراكب بشاطئ جزيرة قرقنة التابعة لولاية صفاقس مازالوا في قسم التشريح بالمستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة بصفاقس قصد تحديد هويتهم واستكمال الإجراءات الإدارية قبل تسليم جثثهم إلى عائلاتهم، فيما غادر اثنان من الناجين المستشفى بعد تلقيهما الإسعافات الطبية اللازمة.


وكانت وزارة الدفاع الوطني أوضحت، في بلاغ أصدرته صباح اليوم أن إحدى الوحدات البحرية التابعة لجيش البحر اصطدمت أمس الأحد بمركب مجهول الهوية أثناء الاقتراب منه لمحاولة التعرّف عليه وذلك على بعد 54 كلم من شاطئ العطايا بجزيرة قرقنة ولاية صفاقس مما أدى إلى غرقه ووفاة 8 من راكبيه، مشيرة إلى أن المصالح المعنية بوزارة الدفاع فتحت تحقيقا للتعرف على ملابسات الحادثة.

وذكر ذات البلاغ أن الوحدة البحرية المعنية قامت بإنقاذ 38 فردا كانوا على متن المركب كلهم تونسيون وانتشال 8 جثث ومازالت عمليات البحث متواصلة.