سيدي بوزيد: أصحاب الشهائد العليا يحتجون ويطالبون بانتدابهم وسدّ الشغور بمدارس عين زيان

سيدي بوزيد: أصحاب الشهائد العليا يحتجون ويطالبون بانتدابهم وسدّ الشغور بمدارس عين زيان

سيدي بوزيد: أصحاب الشهائد العليا يحتجون ويطالبون بانتدابهم وسدّ الشغور بمدارس عين زيان

سادت اليوم الأربعاء 11 أكتوبر 2017، منطقة عين زيان التابعة لمعتمدية جلمة من ولاية سيدي بوزيد حالة من الاحتقان بسبب دخول عدد أصحاب الشهائد العليا و البالغ عددهم 20 شخصا بين إناث وذكور ممن طالت بطالتهم، في احتجاج على خلفية عدم تلبية مطلبهم الأساسي و المتمثل في انتدابهم لسدّ الشغورات بمدرستين اثنتين من مدارس المنطقة و التي تشهد نقصا في الإطار التربوي بمعدل 25 معلما.


و أكد محمد الجماعي و هو أحد المحتجين لموقع نسمة أن تحركاتهم الاحتجاجية انطلقت بداية من يوم السبت الماضي 7 أكتوبر الحالي، و مازالت متواصلة إلى اليوم في انتظار الاجتماع بالمندوب الجهوي للتربية بسيدي بوزيد و التفاوض معه حول إمكانية انتداب جزء من المحتجين بمدارس عين زيان و التي شهدت خلال يوم أمس الثلاثاء و اليوم الأربعاء انقطاعا للدورس.

كما أفاد المتحدث أن معتمد الجهة تدخل لفض الاحتجاج، واعدا إياهم بالنظر في مطلبهم مع المندوب في الساعات القادمة، مؤكدا عودته و زملائه من أصحاب الشهائد العليا إلى الاحتجاج و غلق المدارس إذا لم يقع التعامل مع مطلبهم بجدّية.

هذا و تساءل المتحدث محمد عن أسباب استثناء منطقة عين زيان من الانتدابات و سدّ الشغور و الحال أنها منطقة مصنفة عسكرية متاخمتها لجبل مغيلة من سيدي بوزيد.