سيدي بوزيد: أنصار ومناضلو الجبهة الشعبية يحتجّون ضد رئاسة الحكومة

سيدي بوزيد: أنصار ومناضلو الجبهة الشعبية يحتجّون ضد رئاسة الحكومة

سيدي بوزيد: أنصار ومناضلو الجبهة الشعبية يحتجّون ضد رئاسة الحكومة
نفّذ عدد من أنصار ومناضلي الجبهة الشعبية وقفة احتجاجية اليوم الاثنين 22 جويلية 2019، أمام مقر الهيئة الفرعية للانتخابات بسيدي بوزيد تنديدا بقرار رئاسة الحكومة منح تأشيرة لحزب جديد يحمل نفس الإسم.

قال القيادي بالجبهة الشعبية والأمين العام لحزب التيار الشعبي زهير حمدي، إن الجبهة الشعبية تعرضت الى العديد من عمليات الهرسلة قصد اخراجها من المشهد السياسي بطرق غير أخلاقية وغير شريفة وحمّل المسؤولية لمنظومة الحكم والهيئة العليا للانتخابات لارجاع الامور الى نصابها.

وأشار الى انه تمّ تقديم طعن في قرار الحكومة الى المحكمة الادارية بالاضافة الى برمجة العديد من التحركات الأخرى.

وكان مجلس أمناء الجبهة الشعبية قد أدان بدوره في بيان أصدره امس الاحد قرار رئاسة الحكومة منح التأشيرة لحزب جديد واعتبره سطو على اسم الجبهة الشعبية
وعلامتها الانتخابية وإرثها.