جندوبة: عمال المركب الفلاحي يدخلون في اضراب عن العمل لأجل غير معلن

جندوبة: عمال المركب الفلاحي يدخلون في اضراب عن العمل لأجل غير معلن

جندوبة: عمال المركب الفلاحي يدخلون في اضراب عن العمل لأجل غير معلن

دخل أكثر من 100عامل من عمال المركب الفلاحي ببدرونـة من معتمدية بوسالــم بولاية جندوبة التابع لديوان الاراضي الدولية في اضراب عن العمل اليوم الخميس 25 ماي 2017، لأجل غير معلن، للمطالبة بتسوية وضعياتهم المهنية التي طالت لدى البعض منهم لأكثر من 10 سنوات.


وجاء اضراب اليوم في اطار عدم تلقيهم لأي جواب واضح من قبل ادارتهم التي كثيرا ما تلقت منهم اشعارات ومراسلات تضمنت دعوة الادارة للتفاعل مع مطالبهم المشروعة، وعدم احترام استرسال العمل والضغط عليهم بالتوقيع على عقود ظرفية لا تحترم حقوقهم المهنية والمادية، فضلا عن عدم وفاء كل من مدير المركب ومعتمد الجهة خلال لقائهم يوم 19 ماي الجاري بإحضار مسؤول عن ديوان الاراضي الدولية والحديث معهم حول مطالبهم، وفق تصريحات العمال.
هذا وقد عمدت الادارة إلى حرمانهم من لباس الشغل وبعض المنح، من بينها منح العطل الرسمية، ومنح الراحة السنوية وذلك رغم امتلاك بعضهم لأحكام قضائية صادرة عن دائرة العرف بالمحكمة الابتدائية بجندوبة، مطالبين بضرورة حضور أحد ممثلي ادارة الديوان وتوضيح موقف نهائي يطمئنهم و يطمئن عائلاتهم .
يذكر أن المركب الفلاحي ببدرونة، الذي يمر بصعوبات مالية، يمسح اكثر من 1500 هكتار مخصصة في جزء هام منها لزراعة الحبوب وجزء اخر للزياتين وهي من بين الضيعات المنتجة لكميات هامة من الحليب.