توزر: شكوك اولية باصابة نسبة عالية من النساء بسرطان الثدي

توزر: شكوك اولية باصابة نسبة عالية من النساء بسرطان الثدي

توزر: شكوك اولية باصابة نسبة عالية من النساء بسرطان الثدي

نفذت جمعية الكرامة لمكافحة السرطان بتوزر حملة تحسيسية تثقيفية بمناسبة الاحتفال بشهر اكتوبر الوردي لمكافحة سرطان الثدي لتخلص الى شكوك اولية باصابة 50 بالمائة من النساء اللاتي انتفعن بالحملة في "حامة الجريد" و17,6 بالمائة ممن انتفعن بها في بمدينة توزر، وفق ما ذكره رئيس الجمعية عماد كريفي.


وأفاد ذات المصدر ان "اغلب الحالات التي حامت حولها شكوك المرض لم تقم بالكشف المبكر، معبرا عن تخوفه من تسجيل نسب عالية في مدينة "نفطة" ومنطقة "الوديان" بمعتمدية دقاش التي ستزورها الحملة خلال هذا الاسبوع بعد ان مرورها بمدينتي توزر و"حامة الجريد" على ان تزور في الاسبوعين القادمين منطقة "دغومس" من معتمدية دقاش ومعتمدية "حزوة" والمعهد النموذجي ".
وأوضح انه "تم تنفيذ الحملة التحسيسية بتنسيق الجمعية مع المندوبية الجهوية لديوان الاسرة والعمران البشري وشملت زيارات ميدانية للمنازل ودعوة للسيدات الى الالتحاق بالخيمة التي يتم تنظيمها بالمناسبة والتي تقدم نصائح حول طرق المراقبة الذاتية مع القيام بكشف اولي عن طريق قابلات الديوان".
و ذكر أنه "من المبرمج ان تختتم الحملة التحسيسية بحملة وقافلة طبية متعددة الاختصاصات بمعتمدية "تمغزة"، حيث سيتم الى جانب الخيمة التثقيفية تنظيم قافلة طبية تشتمل على عدد من الاختصاصات على غرار طب العيون والمجاري البولية وامراض الجلدية لتعقد الجمعية اثر انقضاء شهر اكتوبر الوردي ندوة صحفية تقيم فيها نتائج الحملة وتقدم مجموعة من الاحصائيات الاولية حول مدى انتشار مرض سرطان الثدي في الجهة"، على حد قوله.
واكد انه "على الدولة ان تتدخل بالتكفل بعدد من الحالات التي تعاني مرض السرطان ومن ضعف الامكانيات المادية نظرا لمحدودية موارد الجمعية التي نجحت رغم ذلك في الاحاطة بعدد من المرضى من اصيلي الجهة والذين يتكبدون مشاق التنقل الى العاصمة بتوفير الاقامة لهم وتيسير الاجراءات والتقليص من مدة الفحوصات".