بوسالم: تواصل انقطاع مياه الري عن الأراضي الفلاحية

بوسالم: تواصل انقطاع مياه الري عن الأراضي الفلاحية

بوسالم: تواصل انقطاع مياه الري عن الأراضي الفلاحية
عبر عدد من الفلاحين بمعتمدية بوسالم من ولاية جندوبة، اليوم الأربعاء 19 جوان 2019، عن تشكياتهم من انقطاع مياه الري وعدم توصل مصالح المندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية إلى إصلاح العطب الذي جد بشبكة الري بمنطقة الحوايجية منذ أسبوع تقريبا.

وقال عدد من مزارعي الخضر واللفت السكري والطماطم والتبغ والدلاع والعلف الأخضر والاشجار المثمرة في مناطق البئر الأخضر والمالح والمنقوش وسيدي على الجبيني، إن تواصل انقطاع مياه الري على مزارعهم منذ يوم 13 جوان الجاري، دون إعلام مسبق من مصالح وزارة الفلاحة، أضر بهم بشكل مباشر ولاسيما في ظل ارتفاع غير مسبوق في درجات الحرارة وحاجة مزروعاتهم الماسة إلى الماء وبطئ عملية الإصلاح، مطالبين بضرورة فتح الماء لإنقاذ مزروعاتهم. 


وأوضح البعض لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، أن شبكة الري لم تعد تحتمل ضغط المياه الواردة عليها والمارة صلبها وهو ما يستوجب، في نظرهم، التعجيل في تغييرها بما يتلائم وحاجيات المزارعين وحاجيات المزروعات الجديدة التي تتطلب كميات كبيرة من الماء، خاصة في مثل هذا التوقيت من فصل الصيف.
من جــانبه، بيّن المندوب الجهوي للتنمية الفلاحية بجندوبة، الشاذلي الغزواني، أن أشغال الصيانة القائمة على محورين من محاور شبكة الري بمنطقة الحوايجية والتي تعهدت بها احدى شركات المقاولات، هي بصدد الإنجاز، مرجحا انتهاءها خلال اليومين القادمين.