بوحجلة.. مسابقات وعروض مغاربية وراثية في الدورة 26 للمهرجان المغاربي للفروسية

بوحجلة.. مسابقات وعروض مغاربية وراثية في الدورة 26 للمهرجان المغاربي للفروسية

بوحجلة.. مسابقات وعروض مغاربية وراثية في الدورة 26 للمهرجان المغاربي للفروسية
احتضنت مدينة بوحجلة بولاية القيروان، مساء اليوم الاحد 21 جويلية 2019، مؤتمرا صحفيا للمهرجان المغاربي للفروسية ببوحجلة في دورته 26 والذي يتضمن هذا العام عديد العروض التراثية في الفروسية وسباق الخيول، بمشاركة فرسان من تونس وليبيا والجزائر وسباق الفروسية للفوز بسرج جلاص وسباق الرماية من 24 إلى 1 أوت.

ويتضمن أيضا عروضا مسرحية وفنية ومسابقات موجهة لمختلف فئات الجمهور، كما يتضمن ندوات فكرية وفقرات تحسيسية لهيئة مكافحة الفساد. 

ويعتبر المهرجان مناسبة ثقافية وسياحية جهوية وطنية كما يحظى بحضور كبير للعائلات ومشاركة شبان متطوعين في لجان التنظيم. 

و يفتتح يوم 24 جويلية  الجاري، بعرض للفنان الشعبي التليلي القفصي بالمنتزه العائلي، يليه عرض مهرجان الألوان والموسيقى العالمية وعرض مسرحي كوميدي بعنوان شعبان في البرلمان، وعرض غنائي للفنان الشعبي عبد الرحمان الشيخاوي. 

كما سيتم خلال المهرجان تنظيم ندوة فكرية بعنوان علاقة فرسان جلاص مع تربية وسباق الخيل. وتكريم مديري المهرجان السابقين. وتنظيم مسابقة الاكلة الشعبية بين نساء بوحجلة ويكون الاختتام بعرض غنائي ليبي. 

ويعتبر المهرجان المغاربي للفروسية ببوحجلة مناسبة ثقافية متميزة وشهد نطورا في العروض والحضور الجماهيري و الفقرات الفنية. 

وينتظر ان ياخذ مساره المغاربي من خلال تشريك فرسان من المغرب وموريتانيا على أمل الحصول على دعم من المؤسسات الداعمة وتعهد بلدية بوحجلة بتهيئة فضاء ثقافي لاحتضان المهرجان وأكد رئيس المهرجان يوسف الصيداوي ان جميع البلدان المغاربي ستكون حاضرة جميعا في المهرجان من خلال العمل على حسن التنظيم.

وقد تراجعت الميزانية المخصصة للمهرجان من 50 الف دينار إلى 30 الف دينار وتراجع عدد العروض وأيام المهرجان.

وأكد الصيداوي ان ذلك لن يمنع أهالي بوحجلة وضيوفها من الفرح والاحتفال ومواصلة المحافظة على تراث الفروسية ببوحجلة. 

كما أكد رئيس المجلس البلدي ببوحجلة من جهة أخرى انه سيتم السنة القادمة احداث مسرح للهواء الطلق ببوحجلة بطاقة استيعاب 3 آلاف متفرج باعتمادات تقدر بحوالي 130 الف دينار.