بنزرت: الحافلات تعود للعمل بعد إضراب للأعوان لـ10 ساعات

بنزرت: الحافلات تعود للعمل بعد إضراب للأعوان لـ10 ساعات

بنزرت: الحافلات تعود للعمل بعد إضراب للأعوان لـ10 ساعات

بعد جلسة عمل تفاوضية التأمت ظهر اليوم الثلاثاء 5 فيفري 2019، بمقر الادارة العامة للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، عادت حافلات الشركة الجهوية لنقل المسافرين ببنزرت للعمل بعد اكثر من 10 ساعات اضرب خلالها اعوان الشركة، مطالبين عن طريق نقابتهم الاساسية برفع العقلة التي نفذتها مصالح الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي على حسابات الشركة البنكية.


وتم اثر الجلسة، التي ضمت الرئيس المدير العام للشركة الجهوية لنقل المسافرين ببنزرت صلاح بوزيان والرئيس المدير العام للصندوق حبيب التومي وبقية المصالح والهياكل المتداخلة، التوافق بشان رفع العقلة واعادة جدولة الديون المطالبة بها الشركة لفائدة الصندوق على مدى خمس سنوات، وفق المعتمد الاول للولاية عادل المبروك الذي حضر الجلسة نيابة عن والي الجهة محمد قويدر.

وقد دخل اعوان شركة نقل المسافرين ببنزرت صباح اليوم في اضراب عن العمل ونفذوا وقفة احتجاجية امام مقر الولاية، احتجاجا على العقلة التي تنفذها صندوق الضمان الاجتماعي على حسابات الشركة بسبب ديون متخلدة لفائدة الصندوق قيمتها 13 مليار، مطالبين برفع العقلة قبل استئناف العمل.

وكان والي بنزرت محمد قويدر قام امس الاثنين بتنظيم جلسة عمل للبحث في الحلول الممكنة للاشكال لكن ادارة الصندوق رفضت مقترحات الشركة قبل العودة للجلوس بمقر الولاية اليوم دون جدوى ومنها الى الادارة العامة للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي وفض الاشكال بالتعاون بين مختلف الاطراف .

يشار الى ان الرئيس المدير العام للشركة الجهوية لنقل المسافرين ببنزرت صلاح بوزيان، اشار في تصريح سابق الى ان الشركة "لها مستحقات مالية في حدود 20 مليون دينار لدى اكثر من هيكل عمومي لعل من ابرزهم وزارات الدفاع والداخلية والعدل والمالية، وهي تحاول وتسعى جاهدة للحصول عليها بالتنسيق مع بقية الهياكل الرسمية".