بعد 3 سنوات..انتهاء أشغال جسر وادي الفريد بمنطقة ميداس بتمغزة

بعد 3 سنوات..انتهاء أشغال جسر وادي الفريد بمنطقة ميداس بتمغزة

بعد 3 سنوات..انتهاء أشغال جسر وادي الفريد بمنطقة ميداس بتمغزة

انتهت أشغال مشروع انجاز جسر على وادي الفريد بالطريق الوطنية رقم 16 على مستوى النقطة الكيلومترية 265 بمدخل منطقة ميداس الحدودية من معتمدية تمغزة بولاية توزر، حيث تجاوزت مدة انجاز هذا المشروع الثلاث سنوات، وفاقت تكلفة انجازه 8 مليون دينار.


وقام وزير التجهيز والاسكان والتهيئة الترابية نور الدين السالمي بتدشين المشروع الذي يندرج في إطار تحديث البنية التحتية للطرقات، وهو يهدف الى فك العزلة عن متساكني منطقة ميداس والتخفيف من معاناتهم جراء الانقطاعات المتكررة لحركة المرور بسبب فيضان وادي ميداس.

هذا وأكد وزير التجهيز خلال زيارة ادها الى ولاية توزر أن الوزارة تتابع 131مشروعا بكلفة جملية تقدر ب227 مليون دينار، وذلك في إطار التدخل في البنايات المدنية.

وفي هذا الاطار بلغت نسبة تقدم انجاز المسبح بتوزر 50%، وكانت الأشغال قد انطلقت منذ سنتين، و شهدت تعطلا كبيرا، وفق مراسل نسمة بالجهة.