باجة : احتجاجات على تردي نوعية المياه ..الصوناد تنفي والصحة تستدرك

باجة : احتجاجات على تردي نوعية المياه ..الصوناد تنفي والصحة تستدرك

باجة : احتجاجات على تردي نوعية المياه ..الصوناد تنفي والصحة تستدرك

نفذ عدد كبير من مكونات المجتمع المدنى بباجة ومن المواطنين اليوم الاثنين 8 أوت 2016، وقفة احتجاجية أمام مقر اقليم الشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه"الصوناد" ومنعوا مجموعة من حرفاء الشركة من خلاص فواتير الاستهلاك ، داعين إلى عدم دفع معاليم استهلاك الماء الصالح للشرب وإلى محاسبة كل مسؤول عما أسموه "الاهمال والاضرار بصحة مواطنى الجهة" وفق تعبيرهم.


وشدد المحتجون على أن مياه الحنفية شهدت تغيرا ملحوظا بعد أن أنجزت "الصوناد" اشغالا خلال شهر مارس المنقضي حينها تم قطع المياه طيلة 5 ايام متتالية مؤكدين أن الرائحة الكريهة والطعم المر طغى على مياه الشرب.

واقتحم المحتجون إدارة إقليم "الصوناد" في باجة مطالبين رئيس الإقليم بتوضيح أسباب تردي نوعية مياه الشرب.

وقد أكد محرز حمدي رئيس إقليم الشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه بباجة لمراسل "نسمة" بالجهة ، أن المياه سليمة ولا تمثل اي خطر على صحة المواطنين مشيرا إلى أن تغير طعمها ورائحتها مرده تراجع مستوى المياه في سد بني مطير واقترابها من الطبقة السفلية التي تحتوي الرواسب والأتربة التي قد تكون سببا في تغير طعم ورائحة المياه مضيفا أن الجزء الأكبر يتم تزويده بمياه الشرب من سد بني مطير بولاية جندوبة الذي تراجعت به مستويات المياه بسبب شح الأمطار مما دفع إلى الاستنجاد بكميات من مياه سد بوهرتمة الذي لا يملك نفس مواصفات مياه سد بني مطير.

من ناحيته أكد محمد القرامي رئيس مصلحة حفظ الصحة بالإدارة الجهوية للصحة بباجة خلال لقاءه بالمحتجين أن مياه الشرب في الوقت الحالي لاتمثل اي خطر على صحة المستهلكين وذلك وفقا لنتائج التحاليل المخبرية مستدركا أن تحاليل سابقة أجرتها إدارة حفظ الصحة ايام 21 و 22 و 23 جويلية الماضي تبعا لتشكيات بعض المواطنين أثبتت أن المياه ملوثة وغير صالحة للشرب بسبب عدم سكب مادة "الكلور" التي تضمن تعقيم المياه وتقضي على أنواع الجراثيم مؤكدا أنه تم إعلام إقليم "الصوناد" بذلك في الابان مشيرا إلى أن التحاليل التي لحقت الثلاثة أيام المذكورة جاءت سليمة وآخرها يوم 3 أوت الجاري مضيفا أن مياه الحنفية رغم طعم الماء وراءحته لا تمثل اي خطر على صحة الإنسان.

ونصح محمد القرامي أهالي باجة بعد شرب ماء الحنفية مباشرة بعد فتحها صباحا تفاديا لكل الرواسب كما دعاهم إلى تبليغ إدارته بكل ما يلاحضون من تغير في نوعية مياه الشرب تفاديا لأي أضرار قد تحصل.