المهدية: أصحاب التاكسي الفردي والجماعي والنقل الريفي يحتجّون

المهدية: أصحاب التاكسي الفردي والجماعي والنقل الريفي يحتجّون

المهدية: أصحاب التاكسي الفردي والجماعي والنقل الريفي يحتجّون

نفذ أصحاب التاكسي الفردي والجماعي والنقل الريفي بالمهدية، اليوم الجمعة 9 فيفري 2018، وقفة احتاجية بمحطة النقل البري بالجهة للمطالبة بالتسريع في إسناد رخص جديد في القطاع.


وأوضح عدد من المحتجين،أن السلطات الجهوية "تماطل في إسناد هذه الرخص منذ أشهر"، مشددين على أن عشرات المطالب في الغرض لا تزال دون بت نهائي.
واستنكر أهل القطاع، في ذات السياق، أن "برنامجا لتطهير القطاع، قد أطلقته ولاية المهدية بغرض سحب الرخص من المستفيدين دون وجه حق والدخلاء على القطاع، لم ينفذ إلى حد الآن.
وبين المعتمد الأول بالولاية عبد الفتاح شقشوق، من جهته، أن وزارة النقل "وافقت على حصة المهدية من هذه الرخص وسيتم البت فيها في أقرب الآجال وإعلام المستفيدين بعد انعقاد اللجنة الجهوية المكلفة بإسناد الرخص".
وأشار شقشوق، في هذا الإطار، إلى أن "عملية تطهير القطاع متواصلة وسيتم اتخاذ القرارات المناسبة في الإبان".
ويشار إلى أصحاب التاكسي الفردي بالمهدية قد شرعوا منذ جويلية 2017 في تطبيق زيادة في تسعيرة سعر الركوب للشخص الواحد بـ100 مليم لتتحول الأجرة إلى 800 مليم بدلا عن 700 وذلك دون تدخل من قبل وزارة النقل أو السلطات الجهوية لإيقاف هذه الزيادة غير القانونية.