المخبر العسكري المتنقل بولاية قابس سيمكن من إجراء 100 تحليل في اليوم

المخبر العسكري المتنقل بولاية قابس سيمكن من إجراء 100 تحليل في اليوم

المخبر العسكري المتنقل  بولاية قابس سيمكن من إجراء 100 تحليل في اليوم
سيمكن المخبر العسكري المتنقل للتحاليل الجرثومية الذي سيتم تركيزه بالمستشفى العسكري بقابس بداية من اليوم السبت 15 أوت 2020، من إجراء 100 تحليل مخبري يوميا لتقصي فيروس كورونا بتلك الجهة التي سجلت عديد الإصابات بفيروس كورونا، وفق ما كشفه أمير اللواء والمدير العام للصحة العسكرية بوزارة الدفاع الوطني مصطفى الفرجاني.

وقال الفرجاني لوكالة تونس إفريقيا للأنباء على هامش موكب إرسال طائرة عسكرية محملة بـ15 طنا من التجهيزات الطبية اليوم إلى مدينة الحامة بولاية قابس لمجابهة فيروس كورونا، ان هذا المخبر سيشرع بداية من يوم غد الأحد في تقصي حالات الإصابة بالفيروس بين أهالي المنطقة وسيساهم في رفع عدد التحاليل المخبرية والتسريع في الحصول على نتائجها.
ولفت الى أن هذا المخبر المتنقل سيقدم خدمات كبيرة لأهالي المنطقة بهدف هو الحد من العدوى وهذا يتطلب حسب تقديره الحصول على نتائج تحاليل بسرعة لدى المخالطين للحاملين للفيروس من أجل عزلهم وتطويق العدوى وتجنب حصول منحى تصاعدي للإصابات وبالتالي فإن هذا المخبر المتنقل سيلعب دورا مهما في التقصي لأنه قادر على القيام بمائة تحليل في اليوم.
وبخصوص تركيز مستشفى عسكري ميداني بمدينة الحامة من ولاية قابس لمعاضدة جهود وزارة الصحة في مجابهة فيروس كورونا أكد الفرجاني لوكالة تونس إفريقيا للأنباء ان هذا المستشفى المتنقل هو عبارة عن مستشفى طبي وإنعاشي يتركب من عدة أسرة إنعاش من طراز عال وتجهيزات طبية حديثة لتلبية حاجيات المنطقة من الخدمات الصحية اللازمة أمام تطور الوضع الوبائي في المنطقة.