العاصمة: يوم تحسيسي للتوعية بالطرق الوقائية من مرض هشاشة العظام

العاصمة: يوم تحسيسي للتوعية بالطرق الوقائية من مرض هشاشة العظام

العاصمة: يوم تحسيسي للتوعية بالطرق الوقائية من مرض هشاشة العظام

أفاد رئيس الجمعية التونسية لمرضى المفاصل والعظام الصادق زروق اليوم الأحد 26 نوفمبر 2017، بأن تنظيم يوم تحسيسي حول هشاشة العظام والذي يتزامن مع إحياء اليوم العالمي لهشاشة العظام، يندرج في إطار تكوين المصابين حول أسباب المرض وطرق الوقاية المتاحة للتقليل من الإصابة به.


وتحدث زروق عن الدور الأساسي للتحسيس بأهمية التربية الصحية داخل الأسرة والمجتمع على غرار إتباع تغذية سليمة وممارسة نوع من الرياضة التي تحول دون الإصابة بالمرض، بالإضافة إلى معرفة ما يجب تجنبه من عادات سيئة في الحياة اليومية التي من شانها التسبب في الإصابة بهشاشة العظام.
وأضاف أن تنظيم الأيام التحسيسية عملية متواصلة منذ 15 سنة قصد التعامل المباشر مع المصابين وإحاطتهم من أجل التعايش مع المرض وخاصة المزمنة منها والاطلاع على ما طرا من تطورات وما احدث من إمكانات لوجستية لمعالجة مرض هشاشة العظام وعلاماته وتبعاته.
كما أوضح انه سيقع برمجة عديد الأيام التحسيسية بالولايات والجهات الداخلية للتوعية بالطرق الوقائية والعلاجية لمرض هشاشة العظام على غرار قفصة وصفاقس وقابس وزغوان ومطماطة وماطر.

يُشار إلى أن هشاشة العظام هو مرض يضعف العظام مع احتمال كسرها خاصة على مستوى العمود الفقري ورباط المعصم والرسغ، علما وأن هذا المرض يظهر بصفة عامة بعد سن الخمسين ويصيب امراة من بين 3 نساء ورجلا من بين 5 رجال في تونس نتيجة عدة عوامل خطرة وخاصة التدخين والكحول ونقص في فيتامين د والكالسيوم الذي يمثل أهم عنصر في الجسم لنسيج لبناء العظام.