الإدارة الجهوية للتجهيز بسوسة تعلن أن الفتاة المتوفاة سقطت في مجرى مائي ترابي

الإدارة الجهويّة للتّجهيز بسوسة تعلن أن الفتاة المتوفّاة سقطت في مجرى مائي ترابي

الإدارة الجهويّة للتّجهيز بسوسة تعلن أن الفتاة المتوفّاة سقطت في مجرى مائي ترابي
أعلن المدير الجهوي للتجهيز بسوسة، منذر الساعي، أن الفتاة التي توفيت اليوم الإنين 23 نوفمبر 2020، بمدينة النفيضة سقطت في مجرى مائي ترابي على مستوى الطريق الوطنية رقم 1 بالنقطة الكيلومترية 100.

وأوضح الساعي في تصريح لإذاعة موزييك بأن مياه الأمطار جرفت الفتاة إلى أحدى قنوات الصرف بقطر 60 صم وخرجت من الجهة الأخرى.

من جانبه حمّل رئيس بلدية النفيضة عبد اللطيف حمودة المسؤولية في وفاة الشابة مريم، اليوم، إلى وزارة التجهيز ومجمع الصيانة والتصرف في المنطقة الصناعية.

وقال حمودة إن البلدية قامت بمهمتها في الاتصال بالسلط الجهوية ومراسلة وزارة التجهيز عديد المرات.

هذا وأوضح أنّ الفتاة سقطت داخل منشأة مائية لتصريف مياه الأمطار إثر إنزلاقها وتم العثور عليها على بعد 300 مترا من مكان وقوع الحادث.