اعتداء عون أمن على راعي أغنام أمام ولاية سليانة: النيابة العمومية تتحرك

اعتداء عون أمن على راعي أغنام أمام ولاية سليانة: النيابة العمومية تتحرك

اعتداء عون أمن على راعي أغنام أمام ولاية سليانة: النيابة العمومية تتحرك
أفاد  الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بسليانة، علي السالمي، بأن النيابة العمومية أذنت اليوم الجمعة 15 جانفي 2021، بفتح بحث في حادثة اعتداء عون أمن على راعي أغنام أمام مقر الولاية، وتعهّد فرقة الشرطة العدلية بسليانة بذلك.


ونقلت وكالة تونس إفريقيا للأنباء، عن مصادر أمنية بالجهة تأكيدها أنه تم أمس الخميس، فتح بحث إداري في ما يتعلق بالحادثة، كما تعهدت السلطة الجهوية، اليوم الجمعة، إثر انعقاد جلسة بمقر الولاية، بحضور المعتدى عليه وممثلين عن رابطة حقوق الانسان واتحاد الفلاحين والنقابات الأمنية ورئيس منطقة الأمن الوطني بسليانة، بالاحاطة الاجتماعية بالشاب واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.


وقد تقدمت مختلف النقابات الأمنية بالجهة باعتذار رسمي للفلاح الشاب الذي تعرض إلى الإعتداء، والذي أكّد، أن عون أمن اعتدى عليه بالعنف اللفظي والمادي بعد ان تجمع عدد من خرفانه أمام مقر الولاية، أمس الخميس، مبيّنا أنه وأثناء رعاية أغنامه غلبه النعاس فتوجهت الخرفان إلى المنطقة البلدية.
يشار إلى أن كل من رابطة حقوق الانسان واتحاد الفلاحين، نددا في بلاغ بهذا الاعتداء وطالبا بفتح تحقيق في الحادثة.

وتم ظهر أمس الخميس، تداول فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يوثق عملية الاعتداء، وقد طالب رواد هذه المواقع الى رد الاعتبار للراعي حفظا لكرامته واتخاذ الإجراءات اللازمة تجاه هذه الحادثة.