سيدي بوزيد: اضراب قطاعي بالمدارس الاعدادية والمعاهد الثانوية

إضراب قطاعي بالمدارس الاعدادية والمعاهد الثانوية بسيدي بوزيد

إضراب قطاعي بالمدارس الاعدادية والمعاهد الثانوية بسيدي بوزيد
 دخل مدرسو المدارس الإعدادية والمعاهد الثانوية بولاية سيدي بوزيد، اليوم الخميس 20 فيفري 2020، في إضراب لمدة يوم استجابة لقرار الفرع الجامعي للتعليم الثانوي بالجهة واحتجاجا على تكرر حالات الاعتداء بالعنف الشديد على عدد من المربين.

ويأتي هذا القرار إثر انعقاد المجلس الجهوي القطاعي للتعليم الثانوي بالاتحاد الجهوي للشغل بسيدي بوزيد يوم السبت الماضي بإشراف الكاتب العام للجامعة العامة للتعليم الثانوي لسعد اليعقوبي بعد تعرض احد المدرسين بمعهد ابن خلدون الى الاعتداء بالعنف الشديد داخل القسم من قبل احد تلاميذه.

ويذكر أن اليعقوبي كان قد أشار الى أن هذا الاضراب ''سيكون رسالة لتنبيه الرأي العام إلى المنحدر الخطير الذي بلغته المؤسسات التربوية بتكرر الاعتداءات منذ بداية السنة'' ، وأكد على ضرورة أن تتحمل كل الأطراف مسؤولياتها وواجبها في ارساء استراتيجية لحماية المؤسسات التربوية والمربين من الاعتداءات وخاصة للمطالبة بتطبيق القانون على كل من يعتدي على حرمة المؤسسات التربوية والاطار العامل بها.

وفي الاطار ذاته أشار الكاتب العام للفرع الجامعي للتعليم الثانوي، صلاح براهمي، الى أن نسبة الاضراب بمختلف المدارس الاعدادية والمعاهد الثانوية بلغت 100 بالمائة، وبين أنه سيعقد اجتماعا بمقر الاتحاد الجهوي للشغل لتدارس الخطوات التي يجب اتخاذها لحماية المدرسين والمؤسسات التربوية ومطالبة السلط المعنية بتطبيق القانون ضد المعتدين.