إيقاف رجلي أعمال بصفاقس... وقريبا سلسة أخرى من الإيقافات

إيقاف رجلي أعمال بصفاقس... وقريبا سلسة أخرى من الإيقافات

إيقاف رجلي أعمال بصفاقس... وقريبا سلسة أخرى من الإيقافات

تم مساء أمس الجمعة 22 سبتمبر 2017 إيقاف رجلي أعمال بولاية صفاقس، ووضعهما تحت الاقامة الجبرية في إطار تطبيق قانون الطوارئ، وذلك لتورطهما في قضايا فساد مالي.


وأكد مصدر حكومي اليوم السبت 23 سبتمبر 2017 أن هذه الايقافات تندرج في إطار سياسة الحكومة في مجال مكافحة الفساد، مشيرا الى أن الحملة ضد ما أسماهم "الفاسدين" متواصلة، حيث سيتم في الأيام القادمة القيام بسلسلة أخرى من الايقافات لشبكات فساد تنشط في التهريب والتهرب الجبائي وتبييض الأموال.
وأوضح بخصوص الموقوفين الإثنين وهما "وديع الرقيق" و "جوهر دمق"، أنه تمت مداهمة المستودعات التابعة لهما وحجز البضاعة الموجودة فيها وغلقها، مشيرا الى أن الحكومة تعمل منذ مدة على ملفيهما ولديها اثباتات تؤكد تورطهما في قضايا فساد.
وتتعلق التهم الموجهة اليهما بالقيام بعمليات توريد لفائدة الغير مقابل عمولات متفاوتة، وخلاص بضائع بطرق غير قانونية، وافتعال فواتير والتصريح بمعطيات مغلوطة من حيث الكمية ونوعية البضائع وقيمتها الى جانب تحويل عملة أجنبية بطرق غير شرعية والقيام بمعليات تبييض أموال.
كما اتهما بتوريد بضائع حاملة لعلامات مقلدة سواء تونسية أو أجنبية وباغراق السوق الموازية ببضائع لا تستجيب للمواصفات الفنية.