إنطلاق القافلة التضامنية لفائدة سكان الشريط الحدودي

إنطلاق القافلة التضامنية لفائدة سكان الشريط الحدودي

إنطلاق القافلة التضامنية لفائدة سكان الشريط الحدودي
تم اليوم الاثنين 25 نوفمبر 2019، اعطاء اشارة انطلاق القافلة التضامية بولاية جندوبة لفائدة العائلات في الشريط الحدودي بولاية جندوبة و المدرسة الاعدادية ببوش و منطقة حمام بورقيبة.

القافلة بالشراكة بين ولاية جندوبة و الادارة العامة للديوانة التونسية و الاتحاد التونسي للتضامن لاجتماعي و تتمثل المساعدات ،وهي متاتية من المحجوزات الديوانية، في أغطية و ملابس و مواد غذائية لفائدة 200 عائلة من متساكني المناطق الحدودية بقيمة 150 ألف دينار.

كما تتمثل المساعدات في 12 طن من المواد الغذائية و 1500 غطاء صوفي و 25000 قطعة بين احذية وملابس القافلة تضمنت كذلك تجهيزات للمعابر الحدودية ببوش من معتمدين عين دراهم و ملولة من معتمدية طبرقة و المراكز الحدودية المتقدمة بمختلف المناطق الحدودية بجندوبة.

و تشمل هذه التجهيزات خاصة وسائل تدفئة و سيتم كذلك توزيع مساعدات شملت 130 تلميذ و تلميذة بمبيت المدرسة الاعدادية ببوش و 80 تلميذ بمبيت ادمدرسة الاعدادية بسوق الجمعة و المتمثلة في ملابس و 2 اغطية لكل تلميذ.