لأول مرة.. الانترنات تهزم التلفاز وتحقق نسب المشاهدة الأعلى !

لأول مرة.. الانترنات تهزم التلفاز وتحقق نسب المشاهدة الأعلى !

لأول مرة.. الانترنات تهزم التلفاز  وتحقق نسب المشاهدة الأعلى !
كشفت احصائيات ''agence Zenith '' ، أن مستعملي الانترتات حول العالم  استهلكوا  محتوى إعلامي قياسي  في 2020  يسجل لأول مرة في التاريخ  ،  حيث قضى  الشخص الواحد معدل 800 ساعة على الـ''internet mobile''  أي ما يناهز  33 يوم  دون غير نوم  و يرجح أن ترتفع  خلال سنة 2021 إلى  930 ساعة أي بمعدل 39 يوم دون  نوم ، وفق ما أكده الاعلامي المختص في الشأن التقني محمد علي السويسي على صفحته الرسمية على فايسبوك .

وتحدث  تقرير صادر عن  ''agence Zenith'' عن التغيرات التي شهدها قطاع الاعلام  ومازال يشهدها  خلال السنوات المقبلة ، كما توقعت بروز تغيرات كبيرة بالنسبة لاستهلاك الميديا  بين 2019 و 2021 في 57  دولة الذين شملتهم الدراسة  ، حيث يستغرق  الاشخاص   3,8 تريليون ساعة في استعمال الـ ''Internet Mobile'' و من المنتظر أن تبلغ   4,5 تريليون ساعة خلال السنة المقبلة .

وارتفعت المدة المقضاة في استعمال الأنترنات الجوال في العالم،  من 80 دقيقة في اليوم في 2015 إلى 130 دقيقة في اليوم في 2020  أي انه هناك ارتفاع ب13% سنويا ويعود ذلك إلى تطور الهاتف الذكي و الشاشات و التغطية و تطوير المحتوى على  الهاتف الجوال ، فيما ينتظر أن  يصل  نمو  استعمال الـ''Internet Mobile '' إلى معدل  8%  في كل عام ، حيث بلغت نسبة استهلاك الأنترنات   في 2020 من مجموع استهلاك  المحتوى الاعلامي'' الميديا''  27%  وقد ترتفع إلى  31% في 2021 و هذا ما يؤكد  أن  الأنترات ستكون  اللاعب الرئيسي في الإعلام في المستقبل..

 هل هي نهاية التلفزة؟

اعتبر الاعلامي محمد علي السوسي ، أنالقنوات التلفزية  مازالت  أشهر و أقوى وسيلة إعلام ، لكنها لن تكون كذلك خلال السنوات القادمة .

وبين أن  معدل استهلاك التلفزة للفرد الواحد في 2019 وصل لـ167 دقيقة للفرد الواحد ، لكن هذا الرقم سينخفض  في 2021   إلى 165 دقيقة.

واعتبر أن التلفزة هي الأولى من حيث نسبة استهلاك الميديا  بـ35% ، سنة  2019، وستحافظ على المرتبة الأولى خلال سنة  2021 ، لكن نسبة الاستهلاك ستتقلص  إلى 33% وفي المقابل سيصعد ''غول الأنترنات''  بقوة ، حيث كشف أنه ولأول مرة تجاوزت  المدة  المقضاة على الأنترنات ، المدة  المقضاة أمام التلفزة ، بمعدل  167 دقيقة للتلفزة مقابل 170 دقيقة للأنترنات علما وأن النسبة في    2011  كانت في حدود  178 للتلفزة مقارنة ب76 دقيقة للأنترنات.

ومع تطور الانترنات من الجيل الخامس ''5G''،  والهواتف الذكية،  وتطور التغطية  في جميع أنحاء العالم ، سيصبح  الأنترنات  المصدر الأساسي لاستهلاك الميديا .