سماعات الأذن تقتل شابا أثناء نومه

سماعات الأذن تقتل شابا أثناء نومه

سماعات الأذن تقتل شابا أثناء نومه
لقي شاب مصرعه داخل غرفة نومه بعد تعرضه لصعقة كهربائية جراء استخدامه سماعات الأذن المتصلة بهاتفه المحمول أثناء عملية شحنه.

وتم  اكتشاف جثة  الشاب سوباخت ساربون، البالغ من العمر 35 عاما،  في غرفة نومه في فرا ناخون سي أيوتثايا، بوسط تايلاند، مساء الاثنين 17 فيفري 2020  وهو يضع سماعات بأذنيه موصولة بهاتفه الذكي الذي كان في وضع الشحن.

واكتشف جاره المقرب سوراوت سوكانيا (36 عاما)، الحادثة، إثر عدم استجابة ساربون لأي رسالة، موضحا أنه لم يتواصل مع أي شخص منذ أكثر من ثلاثة أيام "وهو أمر غير معتاد".

ويشك عمال الإنقاذ في أن ساربون تعرض للصعق بالكهرباء من سماعات الأذن المتصلة بهاتفه الذكي الذي كان قيد الشحن آنذاك.

وتم تحويل جثة الشاب في وقت لاحق إلى المستشفى لفحصها وتأكيد سبب الوفاة، فيما أكد العقيد سورابونج ثامابيتاك، قائد شرطة فرا ناخون سي أيوثايا، أن الضحية كان ميتا عندما عثر عليه.