نهاية مأساوية لأم تخلت عن علاجها من السرطان لحماية جنينها !

نهاية مأساوية لأم تخلت عن علاجها من السرطان لحماية جنينها !

نهاية مأساوية لأم تخلت عن علاجها من السرطان لحماية جنينها !
نشرت صحيفة The Sun قصة مأساوية لأمرأة أسترالية تدعى بريانا رولينغنز، علمت أثناء حملها بطفلها أنها تعاني من نوع حاد من سرطان الدم.

و كان على الأم الاختيار بين الاجهاض والخضوع للعلاج الكيميائي لتفاجأ الجميع بقرارها تأجيل العلاج من أجل الحفاظ على صحة الجنين. وقالت في مقابلة أجرتها معها صحيفة Daily Mail البريطانية إنها تشعر بالفخر بهذا القرار.

وأضافت: "بعدما تم إعلامي بمرضي فوجئت وغضبت لأنني لم أتوقع أن يكون الأمر بهذه الخطورة".

وتعين على الأطباء أن يجروا لها عملية ولادة قيصرية بعد مرور 6 أشهر على الحمل ليولد طفلها كيدن لكن بعد مرور 12 يوماً على الولادة توفي الرضيع تاركاً والدته في حالة انهيار.

وعن مدى شعورها بالندم على خيارها تابعت في حديثها للصحيفة: "كانت تلك الأيام التي أمضيناها معاً مميزة. كانت أفضل 12 يوماً في حياتي". وخضعت بريانا للعلاج، معلنة أنها وعدت طفلها بذلك. وقالت: "أريد التغلب على هذا المرض الرهيب. أعتقد أنه يمكنني فعل ذلك وقد قطعت وعداً لابني". وبعد تحسن بسيط تعرضت لوعكة صحية شديدة أدت إلى وفاتها.

وعلقت شقيقتها: "نشعر بالانكسار التام لكننا في الوقت نفسه نعرف أنها لا تتألم".