كيف تتعاملين مع طفلك إذا تعرض لحوادث منزلية ؟

كيف تتعاملين مع طفلك إذا تعرض لحوادث منزلية ؟

كيف تتعاملين مع طفلك إذا تعرض لحوادث منزلية ؟

تخاف الام عادة من تعرض طفلها في المنزل لعديد الحوادث والتي تكون في بعض الأحيان قاتلة، حيث يرغب الطفل في معرفة كل الامور واكتشاف الأشياء غير مدرك لما قد يحدث له.


ويقدم الحكيم عوض جبارين وهو مسعف درجة أولى عديد النصائح للأم لإنقاذ الطفل من الحوادث المنزلية

وتتمثل هذه المخاطر في وضع إصبعه الصغير في قابس الكهرباء ولكنه سوف يجذب إصبعه تلقائياً ولكنه سوف يبكي، ويتمثل الحل في القيام بتهدئته وتقديم له عصير الليمون الحمضي الذي يقلل من أثر الشحنة الكهربية التي سببت له الألم.

ايضا يعمد الطفل إلى تناول دواء عن طريق الخطأ، وفي هذه الحالة يمكن للام أن تضع اصبعها في جوف الطفل لكي يتقيأ وتسرع به إلى أقرب مستشفى.

كما يمكن للطفل تناول المنظفات، حيث أن كل المنظفات حارقة وسامة ولذلك على الأم تقديم الحليب البارد له والإسراع به إلى المستشفى.

وفي صورة وضع الطفل بطارية ساعة في أذنه، ينصح بعدم الاقتراب منها وعدم محاولة نزعها، بل يجب القيام بتهدئة الطفل ثم حمله للطبيب الذي يقوم بشفطها.

أما إذا وضع أي جسم في أنفه، فلا تحاول الام نزعه أو هزه فقط تتوجه إلى قسم الطوارئ.

وإذا ابتلع الطفل عملة صغيرة، على الأم أن تحمل طفلها بالمقلوب والقيام بهزه، فسوف تخرج القطعة بسرعة، وإن لم تخرج تتوجه به للمشفى بسرعة.